كلمة رئيس مجلس الإدارة

أصدقائي وأعضاء النادي الأعزاء،
مرحبا بكم في الموقع الالكتروني الجديد لجمعية الإمارات لهواة الللاسلكي.
العام الماضي 2020 ومع انتشار جائحة فيروس كورونا ومتطلبات الوقاية منها في أوقات مختلفة مثل التباعد واستخدام أقنعة الوجه والقيود المفروضة على التجمعات الاجتماعية والعائلية، كان ذلك يمثل تحديًا كبيرًا لنا جميعًا، خاصة مع أولئك الذين أصيبوا للأسف بالفيروس.
في الإمارات العربية المتحدة، اضطلعت الحكومة بدور رائد في إدارة الأزمة. كانت السلطات الحكومية ديناميكية في تنفيذ تدابير للسيطرة على انتشار الفيروس داخل الإمارات العربية المتحدة. إنها مهمة شاقة لجميع صانعي القرار، بالنظر إلى التأثير الهائل للوباء على شؤوننا اليومية. يجب أن نتحلى جميعًا بالقوة والإلهام والتشجيع من قبل قادتنا الوطنيين الذين أظهروا مثل هذا التعاطف ليس فقط تجاه وطنهم، ولكن تجاه العالم بأسره.
رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد.
“أطلب منكم جميعًا أن تتسلحوا بالإيجابية والتفاؤل في مواجهة كل التحديات. التحديات هي فرص للنجاح. واجه أجدادنا العديد من هذه التحديات بالصبر والأمل والتفاؤل. فالنأخذ اليوم زمام المبادرة ونجعل مواقفهم قدوة لنا. تتابع جميع مستويات القيادة في الحكومة باهتمام وامتنان جهود الأشخاص المشاركين في المعركة ضد الوباء وآثاره.
تدعم دولة الإمارات العربية المتحدة بكل إخلاص الجهود العالمية للتخفيف من الآثار الصحية والاقتصادية لوباء فيروس كورونا على الناس. أطلقت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، قرينة حاكم الشارقة، حملة استجابة للجائحة بعنوان “الدعم لا يعرف مسافة آمنة”، لحماية الفئات المهمشة والضعيفة من الآثار المدمرة للوباء.
وجاءت هذه الرسالة من سموها: “الوقت هو الجوهر، ويمكن القيام بالكثير من الأشياء في سياق الوقاية وتعطيل مسار انتشار الفيروس من خلال الاستجابة السريعة والفعالة، خاصة في مستوطنات اللاجئين المزدحمة وغير المجهزة”.
كل هذه الجهود الخيرية من أمتنا العظيمة تؤكد مرة أخرى حقيقة أن كرم الإمارات لا يعرف الحدود.
بما أننا من هواة اللاسلكي، فإننا نقدر بشدة الهواية التي توفر القدرة على التفاعل مع الآخرين، اجتماعيًا وتقنيًا.
لسوء الحظ، نظرًا للقيود التي يسببها الوباء على مثل هذه التجمعات الجماهيرية والمخاطر المرتبطة بها، تم إلغاء العديد من التجمعات الشعبية مثل المؤتمر العالمي لهواة اللاسلكي “دايتون هامفينشون2020 & 21، المعرض الدولي لهواة اللاسلكي بفريدريشسهافن 2020، معرض طوكيو لهواة اللاسلكي 2020، تجمع هواة اللاسلكي بالهند 2020  إلخ. مما أثار  استياء الكثيرين.
تواصل القيادة في الجمعية إجراء اجتماعاتها الدورية للترويج وتقديم أفضل الخدمات للأعضاء ولمجتمع الإمارات العربية المتحدة. إن العام 2020 كان عاماً ناجحا للغاية وقد حققنا فيه الكثير خاصة التواصل والمشاركة مع الهيئة التنظيمية الوطنية لدينا، هيئة تنظيم الاتصالات.
التقى ممثلوا الجمعية بمسؤولي الهيئة في عدة مناسبات وشاركوا بنشاط في عملية التشاور التي بدأتها الهيئة بشأن لوائح لاسلكي الهواة في الإمارات العربية المتحدة. التقت قيادة الجمعية أيضًا بالأعضاء وطلبت اقتراحات لتحسين امتيازات التشغيل لدينا.
يسعدنا أن نعلمكم أن هيئة تنظيم الاتصالات قد نشرت الآن مجموعة جديدة من اللوائح، والتي يمكن العثور عليها على الرابط: https://www.tra.gov.ae/assets/ocPgQfYV.pdf.aspx
تسمح لنا تعديلات هيئة تنظيم الاتصالات الآن بالوصول إلى طيف الترددات فوق العالية UHF ، وهو الأمر الذي سعت لتحقيقه الجمعية لفترة طويلة. كما تتيح هذه التعديلات الجديدة للأعضاء الزملاء العمل في أقمار صناعية LEO وأنشطة أخرى وتجارب على شريط 70 سم.
هنالك بعض التغييرات الإيجابية الأخرى لصالحنا، والتي يمكنك الرجوع إليها بالتفصيل في رابط المستند أعلاه.
كان أعضاء الجمعية نشطين ومتفاعلين على الهواء مع العديد من المكالمات في المناسبات الخاصة، بما في ذلك اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، والأعياد الوطنية للدول الشقيقة، ويوم زايد للعمل الإنساني، وتفاعل آخر بالتعاون مع مشغلي اللاسلكي الإسرائيليين للاحتفال باتفاق إبراهيم للسلام –  A60AAP.
نواصل السعي للحصول على مشاركات ومساهمات من أعضائنا، ومراقبة التطورات الدولية في مجال تقنيات اللاسلكي وهواية اللاسلكي، والمشاركة مع هيئة تنظيم الاتصالات لتعزيز الخدمات المقدمة لهواة اللاسلكي في الإمارات العربية المتحدة.
على الرغم من أنه قد يستغرق الأمر مزيداً من الوقت قبل استئناف العمل “العادي”، إلا أنني أتمنى أن تستمروا جميعًا في استكشاف الجوانب العديدة لهوايتنا الرائعة.
نيابة عن مجلس إدارة جمعية الإمارات لهواة اللاسلكي، أتمنى لجميع الأعضاء وعائلاتهم ان يكون عام 2021 صحياً وآمناً ومزدهراً ومليئاً بالكثير من المرح من هوايتنا.
73
A66A، الشيخ عبد الله بن فيصل بن سلطان بن سالم القاسمي
رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لهواة اللاسلكي.